إن عمليات القلب الجراحية تُعد مصدر خوف وقلق للمرضى -وإن كانت تلك العمليات بسيطة للغاية مثل عملية قسطرة القلب-، فإن أو ما يتساءل عنه المريض المرشح لإجرائها هو “هل عملية قسطرة القلب خطيرة؟”، لذلك سنجيب عن هذا التساؤل من خلال شرح  عملية القسطرة خطوة بخطوة في المقال التالي…

عملية قسطرة القلب ماهي؟

قبل الإجابة عن “هل عملية قسطرة القلب خطيرة أم لا؟” يجب أولاً شرح أهمية عملية قسطرة القلب وفيم تستخدم.

تُجرى عملية قسطرة القلب للمرضى المصابين بانسداد أحد الشرايين التاجية أو تفرعاتها بهدف إزالة سبب الانسداد وإعادة تدفق الدم بصورة طبيعية في الشرايين وأنسجة الجسم المختلفة، كما يمكن استخدامها للكشف عن أمراض القلب المختلفة والتشوهات الخلقية التي يولد بها الأطفال.

الاستعداد لعملية قسطرة القلب

قبل الخضوع لـ عملية قسطرة القلب يقوم الطبيب بإجراء عدة فحوصات طبية للتأكد من حالة المريض، والتي تتضمن فحص القلب بالموجات فوق الصوتية -وهو وفحص أساسي قبل إجراء القسطرة- مع التصوير المقطعي بالرنين المغناطيسي أو الأشعة السينية.

قبل إجراء القسطرة يسأل الطبيب المريض عن كافة الأدوية التي يتناولها خاصةً في حالة تناول أدوية تزيد من نسبة سيولة الدم، أو إن كان يعاني من حساسية ما مثل حساسية الربو وغيرها.

للحجز و الاستعلام في مركز الدكتور أسامة عباس

[/vc_section]

خطوات إجراء عملية قسطرة القلب

  1. يبدأ الطبيب بإدخال إبرة طبية في أحد شرايين الساق لتوسيعها.
  2. تُجرى عملية قسطرة القلب تحت تأثير التخدير الموضعي للمريض.
  3. نضع دعامة طبية مكان الانسداد، بحيث يتلاءم قطرها مع قطر الشريان.
  4. نُدخل بالونًا طبيًا إلى مكان الانسداد، ونقوم بنفخة عدة مرات بهدف توسيع الشريان.
  5. تُسحب الإبرة وتُستبدل بأنبوب صغير يصل إلى الشرايين التاجية، ويزود بمادة صبغية لرصد الانسداد الموجود في الشريان ورؤيته بواسطة جهاز FLUOROSCOPE.

ما بعد عملية قسطرة القلب

  • يُنصح بأخذ قسط من الراحة وبقاء المريض بالمنزل لعدة أيام بعد عملية القسطرة.
  • لا تتجاوز فترة قسطرة القلب التشخيصية سوى 30 دقيقة، بينما تمتد في حالة القسطرة العلاجية إلى ما يقرب من الساعة.
  • لا تحتاج عملية قسطرة القلب البقاء داخل المستشفى سوى عدة ساعات للتأكد من سلامة الشريان، بعدها يمكن للمريض المغادرة.

إقرأ ايضاً: متى يحتاج المريض لقسطرة القلب

هل عملية قسطرة القلب خطيرة؟

بعد الحديث عن أهمية القسطرة وفيما تستخدم وطرق إجراء العملية.. يمكننا الانتقال إلى النقطة التي تشغل بال جميع المرضى، وهي: “هل عملية قسطرة القلب خطيرة وما المضاعفات المحتملة لها؟”

يؤكد جميع الأطباء أن عملية القسطرة من أبسط عمليات القلب، ولا تمثل أي خطورة على صحة المريض، ولم تسجل أي حالات أُصيبت بمضاعفات نتيجة إجرائها.

إلا أن الخطأ الطبي أثناء الإجراء قد يؤدي إلى تلف الأعصاب الموجودة في موضع دخول القسطرة.

هل عملية قسطرة القلب خطيرة لكبار السن؟

لا تمثل عملية قسطرة القلب خطورة على كبار السن، فهي عملية جراحية بسيطة للغاية، ويمكن إجرائها بهدف علاج انسداد الشرايين أو الكشف عن بعض الأمراض التي أصيب بها القلب، وتحديد مستوى ضغط الدم في أجزاء محددة من القلب والشرايين.

هل عملية قسطرة القلب خطيرة للاطفال؟

عملية قسطرة القلب من العمليات الآمنة جداً للأطفال، وكانت تُستخدم قديماً لعلاج تشوهات القلب  الخلقية التي يولد بها الطفل، مثل ثقب الأذنين، إلى أن تطورت بعض الأجهزة التي يمكن أن تقوم بنفس الغرض، فاقتصر دورها على تشخيص الأمراض أو علاج الانسداد.

إقرأ ايضاً: هل عملية القلب المفتوح خطيرة

كم نسبة نجاح عملية قسطرة القلب؟

للحجز و الاستعلام في مركز الدكتور أسامة عباس