إنَّ رسم القلب والمعروف علميًّا بتخطيط كهربية القلب (Electrocardiogram) من أشهر الفحوصات المُستخدَمة في تشخيص أمراض القلب المختلفة أو الاطمئنان على صحة عضلة القلب قبل خضوع الأشخاص إلى أي جراحة تتطلب التخدير الكامل.

 

تعريف اختبار رسم القلب

تنتشر نبضات أو إشارات كهربائية صغيرة خلال القلب وتتسبب في انقباضه. إنَّ الكشف عن تلك الإشارات الكهربية يُساعد على تقييم حالة عضلة القلب.

 

بالعودة إلى تعريف تخطيط القلب الكهربائي (رسم القلب)، نقول أنه اختبار بسيط يُسجَّل الإشارات الكهربائية الصادرة من عضلة القلب.

 

كيف يعمل جهاز رسم القلب؟ 

تعتمد فكرة عَمَل جهاز رسم القلب على وضع أقطاب كهربائية (مُستشعِرات صغيرة الحجم تلتصق بالجلد) من أجل قياس الإشارات الكهربائية الصادرة من القلب أثناء كل نبضة.

 

يضع الطبيب الأقطاب الكهربائية على مناطق مختلفة من جسم الفرد تشمل:

  • الذراعين.
  • الصدر.
  • الساقين.

 

إنَّ تلك الأقطاب الكهربائية موصلة بجهاز لتسجيل أو رسم مُخطط يوضِّح قوة الإشارات الكهربائية واتجاهها، وعادةً لا يستغرق اختبار رسم القلب سوى بضع دقائق، ولا ينطوي على أي مخاطر أو مضاعفات.

 

 

أنواع تخطيط القلب الكهربائي (ECG)

هناك نوعان من اختبار تخطيط كهربية القلب (ECG)، ألا وهما:

  • رسم القلب في حالة الراحة

يخضع الشخص إلى اختبار تخطيط القلب الكهربائي وهو مستلقٍ وفي حالة راحة تامة.

 

  • رسم القلب بالمجهود

يخضع الشخص إلى رسم القلب بالمجهود أثناء القيام ببعض المجهود عن طريق السير على جهاز المشي الكهربائي.

 

يهدف هذا النوع من تخطيط القلب الكهربائي إلى قياس قدرة عمل القلب أثناء بذل المجهود.

يمكنك أيضا قراءة كل ما تريد معرفته عن فحص الايكو

 

متى يطلب الأطباء اختبار رسم القلب؟

إليك أشهر الحالات التي تستدعي الخضوع إلى اختبار تخطيط القلب الكهربائي (ECG):

 

  • قبل العمليات الجراحية

غالبًا ما يطلب الأطباء اختبار تخطيط كهربية القلب من المرضى الذين سيخضعون إلى جراحة قريبًا، من أجل الاطمئنان على صحة قلبهم والتأكد من جاهزيتهم لدخول غرفة العمليات.

 

  • الاطمئنان على صحة القلب (فحص روتيني)

في بعض الأحيان، قد يكون رسم القلب فحص روتيني يخضع له الأشخاص بهدف الاطمئنان على صحتهم واكتشاف أي أمراض في القلب مبكرًا، لا سيما إذا كان لديهم تاريخًا وراثيًّا لأمراض القلب والشرايين.

 

  • الشعور بأعراض غير طبيعية متعلقة بالقلب

يطلب طبيب القلب خضوع الأشخاص إلى اختبار تخطيط القلب الكهربائي عندما يشعرون بأعراضٍ مزعجة ذات صلة بأمراض القلب، مثل:

  • آلام الصدر.
  • ضيق التنفس.
  • خفقان القلب (أي: زيادة سرعة نبضات القلب).
  • الدوخة والتعب العام.

 

إنَّ الشعور بأي عَرض من الأعراض المذكورة أعلاه يدل على الإصابة بمشكلة صحية في القلب، مثل: أمراض الشرايين التاجية، وأمراض صمامات القلب، واضطراب نبضات القلب، واحتشاء عضلة القلب، والنوبات القلبية.

 

وجب التنبيه أن الأطباء لا يعتمدون على اختبار مخطط كهربية القلب وحده في تشخيص أمراض القلب، إنما يلجأون إليه جنبًا إلى جنب مع اختبارات تشخيصية أخرى من أجل الحصول على تشخيص دقيق وشامل.

 

نتساءل الآن..

هل طلب الطبيب اختبار تخطيط القلب الكهربائي؟ هل خضع المريض له وظهرت النتيجة؟ ما المتوقع أن يراه الطبيب في نتائج هذا الاختبار إذًا؟ إليك الإجابة الكاملة في ضوء السطور التالية.

 

نتائج تخطيط القلب الكهربائي

بعد انتهاء اختبار رسم القلب، يظهر مُخطَط مرسوم يوضح النشاط الكهربائي لعضلة القلب خلال انقباضها على هيئة رسم بياني يحتوي على موجات.

 

هناك احتمالان: إما أن يكون شكل الموجات طبيعيًا، أو أن تكون غير طبيعية ومختلفة عن شكل رسم القلب الطبيعي. إليك التفاصيل.

 

  • رسم القلب الطبيعي

يُقسِّم جهاز الاختبار التيار الكهربائي الصادر من عضلة القلب إلى أجزاء، وكل جُزء يُرمَز له بأحد الحروف الأبجدية الإنجليزية، مثل: P و QRS و T.

 

إنَّ طبيب القلب والصدر المتخصص هو وحده القادر على قراءة تلك الموجات ومعرفة ما إذا كانت طبيعية أم لا، وغالبًا ما يدل رسم القلب الطبيعي على أن قلب الشخص بخير. 

 

ملحوظة: قد  يُجري الطبيب فحوصات أخرى للمريض من أجل التأكد من سلامة القلب.

 

  • تخطيط القلب الغير طبيعي

عندما تكون الموجات الظاهرة في الرسم البياني مختلفة عن الشكل الطبيعي، فهذا يدل على وجود مشكلة ما في عضلة القلب.

 

يستطيع طبيب القلب تشخيص المرض عن طريق تحديد الموجة غير الطبيعية ما إذا كانت الموجة P أو QRS أو T، فكما ذكرنا أن الرسم البياني مُقسم لموجات مرموزٌ لها بحروف أبجدية.

 

ما بعد قراءة رسم القلب ومعرفة النتيجة

يتخذ طبيب القلب بعض القرارات بشأن استراتيجيات العلاج والمتابعة الطبية بعد اطلاعه على نتيجة اختبار تخطيط القلب الكهربائي (ECG).

 

إذا كانت النتائج غير طبيعية: 

  • يتأكد الطبيب من التشخيص بالاعتماد على فحوصات أخرى على القلب. 
  • ثم يُحدد نوع العلاج الدوائي أو الجراحي الذي يحتاجه المريض.

 

إذا كانت النتائج طبيعية: 

  • يُطمئِن الطبيب المريض أن كل شيء بخير.
  • إذا كان اختبار رسم القلب خطوة ضمن استعدادات المريض للخضوع إلى عملية جراحية غير مرتبطة بالقلب، سوف يُخبر الطبيب المريض أنه جاهز تمامًا للخضوع إلى تلك العملية.  

 

 سعر رسم القلب في مصر

إنَّ سعر رسم القلب متفاوت ويعتمد على مستوى المركز أو المستشفى، إلى جانب خبرة الطبيب الذي يُجري الفحص.