عملية اصلاح العيوب الخلقية بالمنظار

يعاني العديد من الأشخاص من بعض عيوب القلب الخلقية التي قد تؤثر على طبيعة حياتهم. وتحدث العيوب الخلقية مع ولادة الطفل، وقد تظهر أعراضها على الطفل في وقت مبكر، وقد لا تظهر أي أعراض على الطفل حتى يكبر ويبدأ في المعاناة من مضاعفات هذه العيوب.. ويمكن تجنب هذه المضاعفات إذا ما تم إجراء عملية اصلاح العيوب الخلقية بالمنظار في وقت مبكر من العمر.

للحجز و الاستعلام في مركز الدكتور أسامة عباس

[/vc_section]

ونحن في هذه المقالة نتحدث عن أهم عيوب القلب الخلقية، وعن أفضل طريقة لعلاج هذه العيوب.

 

أهم عيوب القلب الخلقية

العيب الخلقي في القلب هو عيب يحدث في بنية القلب وأنسجته نتيجة عدم اكتمال نموه، أو نموه بشكل غير سليم..  ومن أهم هذه العيوب:

  • ثقب القلب

تتعدد أشكال وأنواع الثقوب التي تحدث في القلب، فبعض المرضى قد يعاني من وجود ثقبٍ في الجدار أو الحاجز الذي يفصل بين الأذينين، وهو ما قد يتسبب في خلط الدم المؤكسد بالدم غير المؤكسد، والذي يؤثر بالضرورة على وظائف القلب، وعملية التنفس.

وقد يعاني البعض الآخر من وجود ثقب في الحاجز البطيني -وهو الذي يفصل بين البطينين-، والذي يتسبب أيضا في خلط الدم المؤكسد بالدم غير المؤكسد. وقد يعاني البعض الآخر من وجود ثقب في الأوعية الدموية الخارجة أو الداخلة من وإلى القلب. وتؤثر هذه الثقوب على وظائف الجسم بشكل عام، وقد تتسبب في فشل القلب مع مرور الوقت إذا لم يتم إجراء عملية اصلاح العيوب الخلقية بالمنظار أو بالطرق التقليدية الأخرى.

  • رباعية فالو

هي عبارة عن مزيج من أربعة عيوب قلبية، ضيق الصمام الرئوي، وثقب في الحاجز البطيني، وانتقال الشريان الأبهري من مكانه الطبيعي، وتضخم البطين الأيمن. ويعد هذا العيب من أخطر العيوب التي يولد بها الطفل وتتسبب في خلط الدم المؤكسد بالدم غير المؤكسد، كما تتسبب أيضا في تصلب القلب في الحالات المتطورة. لذا فإن إجراء عملية اصلاح العيوب الخلقية بالمنظار في وقت مبكر قد يمنح فرصة حياة جديدة لهذا المريض.

 

  • عيوب الصمامات القلبية

يولد الطفل أحيانًا مع وجود عيب في أحد الصمامات القلبية، والتي تؤدي غالبًا إلى حدوث اضطراب في تدفق الدم. ويعد شذوذ إيبشتاين هو أحد أهم عيوب الصمامات القلبية، حيث يؤثر هذا العيب على الصمام ذي الثلاث شرفات الذي يفصل بين الأذين الأيمن والبطين الأيمن. وغالبًا ما يؤدي هذا العيب إلى تضخم الجانب الأيمن من القلب -وخصوصًا الأذين الأيمن- مع مرور الوقت وعدم العلاج، وهو ما يؤثر على صحة المريض.

[/vc_column_text][/vc_column][/vc_row]

أقرأ المزيد: علاج انسداد الشريان التاجى

 

عملية اصلاح العيوب الخلقية بالمنظار

يتم إصلاح معظم العيوب الخلقية من تلقاء نفسها في كثير من الحالات، وخصوصًا إذا ما كانت هذه العيوب عبارة عن وجود ثقوب صغيرة في القلب. وفي بعض الحالات الأخرى قد يحتاج المريض لإجراء أحد العمليات التي تُعنى بإصلاح العيوب القلبية، والتي من أهمها عملية الإصلاح التي تتم عن طريق المنظار.

  • عملية اصلاح العيوب الخلقية بالمنظار

يتم إجراء هذه العملية لعلاج وإصلاح العيوب القلبية لحماية المريض من التعرض للعديد من المضاعفات، والتي من أخطرها تصلب القلب. ويتم إجراؤها عن طريق ما يسمى بالتدخل المحدود.. حيث يتم في هذه العملية إحداث شق عرضي صغير أسفل الصدر -في الجانب الأيمن أو الأيسر حسب مكان وجود العيب-، ومن ثم يتم توسيع هذه الفتحة باستخدام التقنيات الحديثة. ويقوم الطبيب بإجراء العملية عن طريق المنظار دون الحاجة إلى شق الصدر كما في بعض العمليات الأخرى.

 

وإنه لمن الضروري الذهاب إلى الطبيب للكشف المبكر عن أمراض القلب، وخصوصًا إذا أصيب أحد أفراد الأسرة بأحد العيوب القلبية.. فإن معظم العيوب القلبية تحدث نتيجةً لأسباب وراثية أو جينية.

للحجز و الاستعلام في مركز الدكتور أسامة عباس

[/vc_section]