بالتأكيد سمعت من قبل عن “عملية القلب المفتوح” فهي المصطلح الشائع لجراحات القلب التقليدية، ولكن هل تعلم لماذا يتم اللجوء إليها؟

وهل تقتصر العملية على القلب فقط أم أن هذا المصطلح له معنى آخر؟ وكيف يتم إجراء عملية قلب مفتوح لتغيير شرايين مثل الشرايين التاجية؟ وما هي أهم التحضيرات قبل إجرائها؟

في هذا المقال يُجيبك الأستاذ الدكتور أسامة عبّاس  أستاذ جراحات القلب بالتدخل المحدود والمنظار – عن كل تلك الأسئلة.

ما هي عملية القلب المفتوح؟

عملية القلب المفتوح هي عملية يتم إجراؤها لعلاج مشاكل عضلة القلب أو الصمامات أو الشرايين التاجية أو الأورطي أو أي نسيج يحيط بالقلب ويتصل به اتصالًا مباشرًا، وأثناء جراحة القلب المفتوح يقوم طبيب جراحة القلب المفتوح بشق عظم الصدر للوصول للمنطقة المستهدفة،

ويتم خفض درجة حرارة جسم المريض، ومن ثَم إيقاف القلب الطبيعي وتوصيل الجسم بجهاز قلب ورئة صناعيين لأداء وظائف الأعضاء كضخ الدم المحمل بالأكسجين وطرد ثاني أكسيد الكربون.

عملية القلب المفتوح يمكن أن تتضمن ما يلي:

  • عملية قلب مفتوح لتغيير شرايين.
  • عملية لتغيير صمامات القلب.
  • جراحة لعلاج تشوه خلقي في القلب.

عملية قلب مفتوح لتغيير الشرايين التاجية

عملية تغيير أو زراعة أو ترقيع الشرايين التاجية كلها مسميات لعملية علاج مرض الشريان التاجي وتتم بتوصيل الدم بالقلب عن طريق كباري أو توصيلات عن طريق الشرايين التاجية.

مرض الشريان التاجي هو انسداد الشريان بسبب تراكم المواد الضارة على الجدار، ويوضح الدكتور أسامة عباس أن الأطباء يضطرون لإجراء عملية قلب مفتوح لتغيير شرايين عند انسداده بنسبة تزيد عن 70% لتروية القلب وتغذيته حيث يمنع ذلك الانسداد من وصول الدم للقلب مما يشكّل خطورة على الحياة.

ما هي مدة بقاء المريض في العناية المركزة بعد العملية؟

الفترة التي يقضيها المريض في غرفة العناية المركزة بعد عملية القلب المفتوح هي فترة حرجة جدًا، حيث يتنفس المريض بأجهزة التنفس الصناعي وتتم مراقبة العمليات الحيوية لحظة بلحظة،

وتستغرق تلك الفترة ما بين يومين إلى أربعة أيام تقريبًا ثم يتم نقله إلى غرفة أخرى في المستشفى للمتابعة.

ما هي التحضيرات اللازمة لعملية القلب المفتوح؟

يوضح الدكتور أسامة عباس أن الفحوصات اللازمة قبل الجراحة تشمل ما يلي:

  • التحاليل: صورة الدم، ووظائف الكلى والكبد، ونسبة السكر، وتحديد فصيلة الدم.
  • الأشعات: الأشعات العادية، ورسم القلب، والأشعة بالموجات فوق الصوتية.
  • قسطرة القلب على الشرايين التاجية.

ليلة الجراحة يتم إزالة الشعر عند الرجال في منطقة الصدر والحوض إلى نصف الفخذ وأهمية ذلك هو تعقيم تلك المناطق جيدًا قبل الجراحة لتفادي العدوى،

ويمنع تناول أي أطعمة ومشروبات قبل العملية بثمان ساعات كما أنه يتم تناول أدوية معينة يحددها الطبيب.

تجربتي مع عملية القلب المفتوح

تختلف تجارب عمليات القلب المفتوح بين كل شخص وآخر حسب دواعي إجراء العملية وحالته الصحية واستجابة جسمه بعد العملية، ولكن هناك الكثير من الأمور المتشابهة وتتمثل في التعليمات قبل العملية والأشعات والتحاليل اللازمة والأنظمة الغذائية المتبعة.

ولنا الشرف في شهادة الأستاذ سيد محمود أبو حيدر الذي يقول:

“تجربتي مع عملية القلب المفتوح كانت منذ عدة أشهر مع الدكتور أسامة عباس صاحب الأنامل الذهبية الذي أجرى لي عملية ترقيع الشرايين التاجية”

وبشهادة العديد من مرضى آخرين في إجراء عملية قلب مفتوح لتغيير شرايين أو علاج مشاكل أخرى تبرز خبرة الدكتور أسامة عباس في ذلك المجال.

تواصل معنا

إذا كنت تريد الاستفسار أو حجز موعد معنا