يعاني البعض من ضيق في التنفس وألم الصدر وأحياناً الحرقة في الصدر، الأمر الذي يزيد من شعورهم بالقلق حيال إصابتهم بضيق شرايين القلب، فهل تُعد الأعراض السابقة من اعراض ضيق شرايين القلب؟ في هذا المقال نتعرف على علامات ضيق شرايين القلب وعوامل الخطر المؤدية لذلك.

أسباب ظهور اعراض ضيق شرايين القلب

تبدأ أعراض ضيق شرايين القلب في الظهور حينما يَضيق الشريان بفعل ترسب المواد الدهنية والكوليسترول على الجدار الداخلي للشريان، مما يتسبب في ضعف تدفق الدم لعضلة القلب.

يبدأ ضيق شرايين القلب بسبب تلف أو إصابة الطبقة الداخلية لجدار الشريان، وهو ما يسمح بعد ذلك بترسب الطبقات الدهنية والتى يمكن ان تكون عيوب خلقية تحتاج الى عملية اصلاح العيوب الخلقية بالمنظار، وقد تظهر علامات ضيق شرايين القلب عند الأطفال مبكرًا أو قد تتأخر في الظهور إلى مراحل عمرية متقدمة نتيجة لتأثير عوامل الخطر المحيطة، والتي سوف تُذكَر لاحقاً.

للحجز و الاستعلام في مركز الدكتور أسامة عباس

[/vc_section]

إذاً، ماهي اعراض ضيق شرايين القلب؟

كما ذكرنا فإن ضيق شرايين القلب يتسبب في ضعف تدفق الدم لعضلة القلب، وقد لا تظهر أعراض واضحة في الحالات البسيطة، ومع مرور الوقت وتراكم الكثير من الطبقات الدهنية، يزداد التضيّق وتبدأ علامات ضيق شرايين القلب في الظهور، وتتمثل في الآتي:

1- ألم بالصدر،

وهو ألم في وسط الصدر يتجه إلى اليسار قليلاً، يُوصف بأنه “عصرة” في الصدر أو ضغط، وينتهي في غضون دقائق قليلة، ويرتبط بالمجهود البدني والضغوط العصبية. من الضروري الحذر عند استمرار الألم لأكثر من 30 دقيقة، فذلك مؤشر خطر للإصابة بالأزمة القلبية نتيجة انسداد الشرايين.

يمتد ألم الصدر إلى الكتفين والرقبة والذراعين، وقد تظهر اعراض ضيق شرايين القلب لدى النساء في هذه الصورة بالإضافة إلى الشعور بوجود طعن في الصدر بدلاً من الشعور بالضغط، يصاحبه ضيق بالتنفس وألم بالبطن وإرهاق عام.

2- ضيق التنفس،

سببه عدم قدرة عضلة القلب على ضخ كمية كافية من الدم لتلبية احتياجات الجسم.

  • زيادة التعرق الغير مبررة.
  • الإرهاق والشعور بالدوخة.
  • الغثيان وحرقة الصدر.

[/vc_column_text][/vc_column][/vc_row]

عوامل خطر الإصابة بضيق شرايين القلب

  1. العامل الوراثي:
    يرتبط التاريخ العائلي لظهور اعراض ضيق شرايين القلب في سن مبكر بزيادة خطورة الإصابة، فعليك بالكشف الدوري إذا شُخص أحد والديك أو أخيك أو أحد الأجداد بضيق شرايين القلب بسن مبكر.
  2. العمر:
    يزداد خطر الإصابة بضيق الشرايين مع التقدم بالعمر، إذ تقل مرونة جدار الشريان، مما يعرضه للتلف.
  3. الجنس:
    يزداد خطر الإصابة بضيق الشرايين لدى الرجال.
  4. التدخين:
    إذا كنت مدخنًا و ظهرت عليك علامات ضيق شرايين القلب السابق ذكرها، فعليك استشارة الطبيب على الفور، إذ يعد التدخين أحد أكبر عوامل خطر الإصابة بأمراض ضيق الشرايين.
  5. ارتفاع ضغط الدم:
    يؤدي إلى زيادة فرص التصلب وزيادة سمك جدار الشرايين.
  6. ارتفاع كوليسترول الدم:
    وهو زيادة مستوى الكوليسترول الضار في الدم (LDL) الذي يترسب على جدار الشرايين مسبباً ضيقها وقلة تدفق الدم إلى القلب، وبالتالي ظهور اعراض ضيق شرايين القلب.
  7. ارتفاع سكر الدم:
    عدم التحكم في مستوى سكر الدم لفترات طويلة يزيد من فرص ترسب الدهون على جدار الشرايين.
  8. السمنة:
    تسبب السمنة الكثير من الأمراض ومن بينها ضيق شرايين القلب.
  9. قلة النشاط البدني:
    ممارسة الرياضة باستمرار تحسن من الدورة الدموية، كما تجنب الإصابة بالسمنة، وبالتالي يقلل من خطر الإصابة بضيق شرايين القلب.
  10. الضغوط العصبية:
    كثرة التعرض للضغط العصبي والقلق والتوتر يزيد من فرص الإصابة بضيق الشرايين.
  11. الأنظمة الغذائية غير الصحية:
    التي تتسم بكميات كبيرة من السكريات البسيطة والدهون المشبعة والمتحولة هي أحد عوامل الخطر.

خلاصة القول

لقد تطرقنا -في مقال اليوم- إلى الحديث عن اعراض ضيق شرايين القلب التي قد تتداخل مع أمراض أخرى أقل خطورة، فإذا كنت تعاني من تلك الأعراض مع وجود أحد عوامل الخطر السابقة، عليك التوجه إلى طبيب أمراض القلب المتخصص لتلقي الاستشارة الطبية وعلاج المشكلة في أقرب وقت.

للحجز و الاستعلام في مركز الدكتور أسامة عباس

[/vc_section]