هل يُحتمل أن يكون الآباء أو الأمهات سببًا في إصابة أطفالهم باعتلال عضلة القلب؟ إن ممارسة بعض العادات السيئة من جانب الوالدين قد تعود بالضرر على الأطفال فتصيبهم بأمراض خطيرة سواء في القلب أو الرئة أو أي عضو كان.

 

في المقال التالي نلقي الضوء على العلاقة الرابطة بين اعتلال عضلة القلب عند الأطفال وتعاطي المخدرات.

تعرف أيضا على اسباب اعتلال القلب للكبار

نبذة عن اعتلال عضلة القلب عند الأطفال ومسبباته

ما أسوأ أن تكتشف مرض صغيرك الذي لم تمر أيام كثيرة على وجوده في هذا العالم! هذا هو ما يشعر به الآباء عندما يبلغ لأحدهم خبر أن صغيره مصاب بمرض اعتلال عضلة القلب بعد الولادة بعدة أيام قلائل، فما هو هذا المرض؟

 

اعتلال عضلة القلب عند الأطفال مرض يصيب عضلات البطين الأيسر من القلب، فتتمدد وتنبسط ويقل سُمْكُها، وتعجز عن ضخ الدم إلى باقي أعضاء الجسم.

 

البطين الأيسر هو الجزء الرئيس المسؤول عن ضخ الدم من القلب إلى مختلف أعضاء الجسم، وبمرور الوقت تفقد عضلات البطين الأيمن هي الأخرى قدرتها على الانقباض، ما يُزيد المشكلة سوءً.

 

 شرحنا سابقًا اعتلال عضلة القلب التوسعي عند الاطفال، وهو النوع الأكثر شيوعًا بين أنواع الاعتلال الأربعة، أما باقي أنواع اعتلال عضلات القلب فتتضمن:

  • اعتلال عضلة القلب التضخمي (HCM): في هذا النوع يزيد سُمك عضلات البطين الأيسر، بجانب زيادة سُمك عضلات الجدار الواقع بين البطينين.
  • اعتلال عضلة القلب المقيد: نوع نادر الحدوث، وفيه تزداد صلابة عضلات القلب، وبالتالي يَصْعُب امتلاء البطين بالدم.
  • اعتلال عضلات البطين الأيمن: هذا النوع هو الآخر نادر الحدوث، إذ يصيب شخصًا واحدًا من كل 5000 فرد، وفيه يتكون نسيج ندبي دهني في مكان البطين الأيمن ما يُسبب اضطرابًا في ضربات القلب.

 

 

أسباب اعتلال عضلة القلب عند الأطفال

غالبية أنواع اعتلال عضلة القلب بعد الولادة يسببها العامل الوراثي، إذ تُقَدَر نسبة الأطفال المصابين بالاعتلال جراء إصابة أحد أفراد الأسرة بالمرض بحوالي 50%.

 

ومع ذلك فإننا نضع مرض اعتلال عضلة القلب عند الأطفال ضمن الأمراض مجهولة السبب؛ فلم يستطع الأطباء التعرف على أسباب الإصابة بالمرض أثناء علاج الكثير من الحالات. ويُرَجِح الأطباء وجود عدة عوامل قد تساهم في زيادة احتمالية الإصابة بالمرض، وتتضمن تلك العوامل:

  • التهاب عضلة القلب جراء الإصابة بالعدوى الفيروسية.
  • الإصابة بمرض مرتبط بعملية التمثيل الغذائي.
  • ضمور العضلات.
  • اضطرابات الأنسجة الضامة، مثل: التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • وجود خلل في الشريان التاجي.
  • مرض السكري.
  • السمنة.
  • تعاطي المخدرات.
  • خلل في الغدة الدرقية. 

 

تتضمن أسباب اعتلال عضلة القلب التوسعي عند الاطفال تعاطي المخدرات، فكيف بطفل صغير أن يتعرض لهذا الأمر؟

اقرا ايضا رسم القلب

 

اعتلال عضلة القلب والمخدرات

كثيرًا ما ينصح الأطباء الأمهات بتجنب التدخين وتعاطي المخدرات -إن ظهر عليها علامات تشير إلى ذلك الأمر- طوال فترة الحمل حتى لا يتأثر الطفل سلبًا بهذه العادات السيئة، إلا أن دراسة أمريكية وضحت أن هذا الأمر يَسْري على فترة الرضاعة الطبيعية أيضًا.

 

يحصل الجنين على غذائه من الأم -طوال فترة الحمل- عبر المشيمة، وفي حالة التدخين أو تعاطي المخدرات أثناء هذه الفترة، فإن المواد المخدرة تمر إلى الجنين مع الغذاء والأكسجين، ما يُسبب الأضرار التالية:

  • نقص مستوى الأكسجين.
  • تلف دائم لبعض المناطق في المخ والرئة.
  • احتمالية الولادة المبكرة.
  • حدوث التشوهات.
  • انخفاض وزن الولادة عن معدله الطبيعي.
  • الإجهاض.
  • إلحاق الضرر بأنسجة القلب، كما هو الحال في اعتلال عضلة القلب.

 

إذن فالسبيل الأول لإصابة الطفل بـ اعتلال عضلة القلب عند الأطفال هو تدخين الأم واستخدامها المخدرات سواء أثناء الحمل أو فترة الرضاعة الطبيعية، كما قد يُسبب “التدخين السلبي” عبر استنشاق الأم لدخان السجائر في إصابة الطفل بعديد المشكلات.

 

لذلك فنحن ننصح جميع القراء بالاحتراز من التدخين واستخدام المخدرات، نظرًا لضررها البالغ على صحة الفرد ومن حوله، خاصةً الأطفال، فلا تجعل عاداتك الخاطئة سببًا في التأثير السلبي على صحة أطفالك.