فحص تخطيط القلب المعروف أيضًا باسم “رسم القلب الوظيفي” من أهم الفحوصات الطبية التي تُمَكِن الطبيب من اكتشاف العديد من الأمراض القلبية. فيما يلي نتعرف على أهمية تخطيط القلب والأمراض التي يمكن تشخيصها من خلاله.

دواعي إجراء فحص تخطيط القلب 

يُجرِي الطبيب فحص تخطيط القلب للمرضى الذين يعانون الأعراض التالية: 

  • صعوبة التنفس. 
  • آلام الصدر غير المبررة.
  • خفقان القلب بشدة. 
  • الشعور بالتعب والإرهاق باستمرار. 

 

يساعد تخطيط القلب في الوصول إلى سبب ظهور الأعراض السابقة عن طريق تقييم آلية عمل القلب، وذلك من خلال:

  • قياس معدل نبضات القلب والتأكد من عدم وجود خلل به سواء بالزيادة أو النقصان.
  • تحديد كمية الدم المتدفقة من القلب إلى الشرايين والأنسجة.
  • يساعد تخطيط القلب في الكشف عن الإصابة بضعف أو تضخم أي عضلة قلبية. 
  • يتمكن الطبيب من تشخيص الإصابة بوجود خلل في كهربية القلب عن طريق الذبذبات التي تُرسم في نتيجة الفحص.
  • الكشف عن الآفات الخلقية في القلب، مثل الثقب البطيني أو الأذيني عند الأطفال. 
  • التحقق من إصابة صمامات القلب بالارتخاء أو التكلس. 
  • الكشف عن انسدادات الشرايين التاجية. 

للحجز و الاستعلام في مركز الدكتور أسامة عباس

بالإضافة إلى الحالات السابقة، يخضع بعض المرضى إلى تخطيط القلب كفحص روتيني يتم إجرائه بصفة دورية، ومن هؤلاء المرضى:

  • من يعانون من الإصابة بمرض ما من أمراض القلب، إذ يخضع أولئك المرضى إلى الفحص باستمرار للتأكد من فاعلية الدواء المُستخدم.
  • من يتعرضون لبعض عوامل الخطر التي تزيد من احتمالية إصابتهم بأمراض القلب، فمثلًا ترتفع نسبة الإصابة بأمراض القلب بين الأشخاص الذين يعانون الأمراض المزمنة، ومن أشهرها مرض السكري والضغط المرتفع، ومرضى السمنة أيضاً، كذلك بعض الأشخاص أصحاب التاريخ العائلي المرضي المرتبط بأمراض القلب. 

 

تعرف أيضا على أمراض القلب و طرق علاجها

 

نتائج فحص تخطيط القلب 

يتراوح معدل نبضات القلب للأشخاص الذين لا يعانون من أي خلل في القلب ما بين بين 60 إلى 100 نبضة في الدقيقة. في حالة زيادة معدل ضربات القلب عما ذكرناه أثناء الراحة، فيطلق على تلك الحالة تسارع القلب، وإن قلت النبضات عن 60 نبضة، فتُعرَف الحالة باسم بطء معدل ضربات القلب.  وفي كلا الحالتين يحتاج المريض إلى المتابعة مع الطبيب وتناول الأدوية التي تعمل على تحسين معدل ضربات القلب. 

هل يمكن خضوع السيدات الحوامل أو المرضعات إلى فحص تخطيط القلب؟

لا ينطوي فحص تخطيط القلب على أي مضاعفات للأشخاص العاديين، والأمر كذلك مع النساء الحوامل والمرضعات، فلم تُسَجَل أي حالات تعرضت لآثار جانبية ناتجة عن الفحص إلى الآن.

للحجز و الاستعلام في مركز الدكتور أسامة عباس

سعر تخطيط القلب 

عادةً لا ترتفع تكلفة فحص تخطيط القلب، إلا أنها قد تتفاوت بين مركز طبي وآخر طبقاً لنوع الأجهزة وبرامج قراءة تخطيط القلب المتوفرة، وخبرة الطبيب الذي يقوم بالإجراء وتحليل النتائج، كما يمكن أن تنخفض تكلفة الفحص في حال اشتراك المريض مع شركات التأمين أو النقابات. 

لمعرفة المزيد عن حالتك برجاء عدم التردد فى التواصل معنا